الأربعاء، 24 فبراير، 2010

فيتامين (ح) (H) البيوتين


::فيتامين (ح) (H) البيوتين Biotin
عرف هذا الفيتامين بـ " العامل المضاد لمرض بياض البيض ".
وسمي بـ ( البيوتين ) لأهميته في نمو بعض الأحياء الدقيقة، كما عرف باسم فيتامين (ح) (H)وقرين الإنزيم- مساعد الإنزيم.
وكان أول من شاهد الخصائص السامة لبياض البيض بيتمان Bateman سنة 1916م وقد تمكن العالم بواس Boas من معالجة المرض ببعض الأطعمة الغنية بالبيوتين سنة 1927م وحدد تركيبه، وفصل، ثم صنع في المختبر في الفترة من 1936م إلى 1940م.
وظائف فيتامين (ح) (H)البيوتين:
- يقوم البيوتين بالمساعدة في التمثيل الغذائي للدهون والبروتينات والكربوهيدرت لإطلاق الطاقة، كما يعد ضروريا لتصنيع هرمون الأنسولين والأجسام المضادة وبعض الانزيمات، ويساعد البيوتين في الحفاظ على صحة أو سلامة الجلد.
أعراض عوز (نقص) البيوتين:
- عادة لا يحدث عوز لهذا المركب إلا بالتغذية على بياض البيض النىء الذي يحتوى على مادة آفيدين Avidin والتي تتحد مع البيوتين Biotin وتكون مركبا معقدا يعوق امتصاصه، ويلاحظ أن الأفيدين يتلف بالحرارة أثناء الطهو.
- كما قد يحدث العوز نتيجة تناول المضادات الحيوية لفترة طويلة أو نتيجة تناول الأغذية الوريدية الخالية من البيوتين لفترة طويلة.
- ويسبب عوز البيوتين تقشر الجلد وجروحه ووجود بقع تقشرية عليه وسقوط الشعر وفقدان الشهية، وضمور حلمات اللسان والتوعك، والضعف العام، وتلف الألياف العصبية.
الإفراط في تناول البيوتين :
لم تظهر على الإنسان أعراض تسممية نتيجة زيادة تناول البيوتين
المصادر الغذائية للبيوتين:
- يعتبر الكبد مصدرا هاماً للبيوتين، وكذلك الفول السوداني والبازلاء، والبيض الكامل الطبخ.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق